25 فصيل تهاجم حي الشيخ مقصود ووحدات حماية الشعب تحمل الائتلاف السوري وشريكه المجلس الوطني الكردي بخرق الهدنة والهجوم على الحي

FERMANDARIYA-GISTI-24

آزادي (الحرية)

حملت وحدات حماية الشعب ( YPG) في بيان لها الائتلاف الوطني السوري والمجلس الوطني الكردي العضو في الائتلاف بخرق الهدنة والهجوم على حي الشيخ مقصود في حلب من قبل فصائل وكتائب مسلحة. وقد أسفر الهجوم خلال اليومين الماضيين على استشهاد 12 مواطناً وجرح العشرات.

ونصُّ البيان هو كالأتي:

منذُ إعلان الهدنة السورية وتبني مجلس الأمن الدولي لقرار بوقف العمليات العدائية في سوريا والبيان المشترك الذي صدر من الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا الاتحادية بصفتهما الرئيسان المشاركان للمجموعة الدولية لدعم سوريا، حول الهدنة ووقف الأعمال العدائية في سوريا اعتباراً من 27 شباط المنصرم أعلنا من طرفنا في وحدات حماية الشعب YPG الالتزام التام بها. لكن فصائل المعارضة السورية المسلحة التابعة للائتلاف السوري المعارض والذي يضم المجلس الوطني الكردي لم يحترمُ ولم يلتزمُ بوقف العمليات العدائية رغم إعلانها الموافقة عليها، بل لجأت إلى استغلال هذه الهدنة وسحب مقاتليها من الجبهات الأخرى التي توقفت فيها الاشتباكات كما أنها قامت بسحب جميع قواتها من خطوط تماسها مع تنظيم داعش في الريف الشمالي لمدينة حلب وحشدت كل هذه القوات والفصائل والكتائب على أطراف حي الشيخ مقصود. هذا الحي الذي يسكنه أكثر من 40 ألف نسمة وتقوم بحمايته وحدات حماية الشعب ووحدات حماية المرأة وقوات الأسايش.

إن الفصائل والكتائب التابعة للائتلاف السوري المعارض ومنها (حركة أحرار الشام الإسلامية، الجبهة الشامية، لواء السلطان مراد، كتائب السلطان فاتح، كتائب فاستقم كما أمرت، كتائب نور الدين زنكي، اللواء 13، الفوج الأول، الكتيبة 116 وكتائب أبو عمارة) والمتمركزين في دوار الجندول وحي رستم باشا وبني زيد والسكن الشبابي والكاستيلو يقومون بقصف حي الشيخ مقصود يومياً بقذائف الهاون والصواريخ المحلية الصنع كمدفع جهنم ومن خلال عمليات القنص يرتكبون أفظع الجرائم بحق المدنيين العزل والأبرياء من النساء والأطفال وهدم البيوت على رؤوس ساكنيها. وآخر هذه المجازر التي ارتكبتها هذه القوات التابعة للمعارضة السورية مجزرة يوم الأحد 6 آذار حيث أمطرُ حي الشيخ مقصود بأكثر من 80 قذيفة من مدفع جهنم (اسطوانات الغاز) وهدمت عشرات الدور السكنية على رؤوس ساكنيها. هذه القذائف تسببت بمقتل اثنا عشرَ شخص مدني بينهم أطفال ونساء وشيوخ طاعنيين في السن بالإضافة إلى جرح العشرات منهم.

إن الائتلاف السوري المعارض وشريكه المجلس الوطني الكردي يتحملون نتيجة هذه الأفعال  اللاإنسانية لخرقهم الفاضح لقرار الهدنة ووقف العمليات العدائية كون هذه الكتائب والفصائل عائدة لهم رسمياً.

كما نطالب المجتمع الدولي ومجلس الأمن الدولي وفي مقدمتها الولايات المتحدة الامريكية وروسيا الاتحادية باتخاذ التدابير المناسبة كونهما الدولتان الراعيتان للهدنة السورية لوضع حد لتجاوزات هذه الكتائب والفصائل التابعة للائتلاف السوري المعارض وشركائهم  في المجلس الوطني الكردي.

من جانب آخر أرسلت القيادة العامة لوحدات حماية الشعب رسالة إلى الفريق الخاص بالهدنة السورية، أوضحت من خلاله أن 23 فصيل بالإضافة لمرتزقة أحرار الشام وجبهة النصرة يقومون بقصف حي الشيخ مقصود.

وأسماء تلك الفصائل هي:

  • حركة احرار الشام الإسلامية

  • كتائب السلطان مراد

  • لواء السلطان محمد فاتح

  • كتائب نور الدين زنكي

  • فيلق الشام، جيش الاسلام

  • جيش المجاهدين

  • تجمع فاستقم كما أومرت

  • كتائب ابو عمارة

  • حركة فجر الشام الاسلامية

  • الجبهة الشامية

  • صقور الجبل، جيش العزة

  • فرسان الحق

  • جيش النصر

  • جند الاقصى

  • كتائب الصفوة الاسلامية

  • الفرقة 113

  • الفرقة 16

  • احفاد عمر

  • فيلق الرحمن

  • الفرقة 101

  • الفوج الاول

  • لواء منتصر بالله

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s