آلدار خليل: خنق الحوار والعسكرة الفاشلة، محاولات التآمر الجديدة، القديمة في سوريا ..

كانت لقوات سوريا الديمقراطية التي تشكلت من مكونات الوطن السوري النجاح الأكبر على الصعيد العسكري في محاربة الإرهاب والتقدم بخطوات جدية حيال تلك الاستعدادات، فبالتزامن مع الكثير من المواقف العسكرية النظرية التي كانت تنظر إلى الإرهاب على إنه السبب الرئيس للخراب في سوريا لم تتم أية ترجمة عملية لتلك المواقف في الحرب على الأرض وكان…

د. أحمد خليل: منظمة التعاون الإسلامي.. هل تدفع الكورد إلى ترك الإسلام؟

تأسّست منظّمة المؤتمر الإسلامي عام 1969، وفي عام 2011 صار اسمها «منظمة التعاون الإسلامي»، وهي تضمّ سبعاً وخمسين دولة، وتصف نفسها بأنها «الصوت الجماعي للعالم الإسلامي»، وأنها تهدف لـ «حماية المصالح الحيوية للمسلمين»، وتهتمّ بمشكلات المسلمين المظلومين، وبحلّ الخلافات بين المسلمين حرصاً على وحدتهم. والكورد مسلمون، لمعظمهم أسماء إسلامية، وفي مدن الكورد وقراهم آلاف المساجد،…

زياد عبد الفتاح الاسدي : الإحباط التركي في الأزمة السورية… بين التراخي الأمريكي والحزم الروسي

لم يتمكن أردوغان المُحبط والغاضب أن يتفهم أو يتكيف الى الآن مع التبدلات الجذرية في الازمة السورية منذ الدخول العسكري الروسي الحازم والصلب على خط هذه الازمة ….. فقد كان أردوغان مرتاحاً نوعاً ما قبل ذلك الى الدور الامريكي والتحالف الامريكي في ما يُعرف بمسرحية الحرب على داعش والارهاب … كما لم ينزعج كثيراً من…

سعيد هسام : المقاومة هي اللغة الوحيدة التي يفهمها الغاصب

ما من كردي اوطني او حر في هذا العالم الا ويشعر بالاعتزاز وهو يرى قوات حماية الشعب الكردستاني تقاوم القوات التركية المحتلة التي تسيطر على المناطق الكردستانية، وتقوم بضربات الموجعة للقوات الاردوغانية التي تمارس ابشع اساليب الابادة و الحرب والجرائم ضد القيم الانسانية والتعذيب الوحشي وتدميرالتراث الحضاري والانساني والثقافي والقيم الكردية ,ونهب للموارد الطبيعية والثروة…

أسعد العزوني: الحرب البرية في سوريا .. صاعق الحرب العالمية الثالثة

حسنا فعل الأردن، برفضه فتح الحدود لقوات التحالف الدولي، لشن هجوم على سوريا لحسم الأمور، وكان لصانع القرار في الأردن مبرراته المقنعة لعدم الرضوخ للضغوط الدولية والإقليمية، وعدم قبول المنافع المادية التي وعد بها، في حال وافق على الخطة، وشارك الجيش الأردني رأس رمح في ذلك الهجوم . وإذا كان صانع القرار الأردني آنذاك، قد…

التكتيك التُركي والبَيْدَر الكوردي

د. أحمد خليل العبقرية الطورانية: عبقرية التُّرك الطورانيين في اختراع تكتيكات الغزو والاحتلال لا حدود لها، هذه حقيقة تاريخية معروفة لكل من يقرأ تاريخ الدولة العثمانية، ولولا تلك العبقرية لما استطاعت عشيرة مشرَّدة من تركمانستان، مؤلّفة من أربعمئة خيمة حوالي سنة 1092م، ومتنقّلة في غرب كوردستان والأناضول، أن تتحّوّل إلى إمبراطورية عثمانية تهيمين على شعوب…

نارين عمر: يوم للحبّ وأعوام للقنل والتّشرّد

خصّص العالم يوماً للاحتفال بالحبّ، أسموه “عيد الحبّ”، يحتفلون فيه بالحبّ والعشق كأسمى آيات البقاء والوجود الإنسانيّ، وكأنبل المقوّمات المحافظةٍ على نقاء القلب وطهارة النّفس، وهم إذ يفعلون ذلك يهبون له ما طاب ولذّ من المال والوقت والجهد. يفعل البشر ذلك ربّما ليثبتوا لنفسهم ولبعضهم البعض على أنّ الحبّ هو غذاؤهم وشرابهم ومتنفسّهم، وأنهّ سرّ…